سمكة الرمال او سمكة السقنقور ليس فقط مقوي جنسي - ARABIC GEOGRAPHIC

سمكة الرمال او سمكة السقنقور ليس فقط مقوي جنسي


 

هل سمعت يوما عن أسماك لا تعيش في البحر ؟ الأمر غريب أليس كذلك ؟ لكنه حقيقي تماما .... هو نوع من الأسماك الغريبة، ومصدر غرابته أنه بالأساس ليس من الأسماك التي نعرفها جميعا، فهو نوع لا ينتمي إلى عالم البحار. 

.

سمك الرمال،  ولديه عدة أسماء منها : سمك الصحراء و سمك السقنقور، وفي صحراء شمال إفريقيا، خصوصا بالجزائر معروف باسم سمك شرشمان، هو نوع من الزواحف، يشبه إلى حد كبير الورل، غير أنه  أصغر منه في الحجم، وصغار سمك الرمال تسمى الزغدودي. 

يتبع سمك الرمال جنس السقنقور من الفصيلة السقنقورية.  ..  وهو كذلك ينتمي إلى صنف الزواحف رغم امتلاكها لأربعة قوائم .

أما عن أصل تسمية سمكة الرمال، فذلك راجع لكونه يحمي نفسه من الأعداء بالاختباء وسط الرمال عن طريق الغطس، تماما مثلما تفعل السمكة في البحر... 

سمك الرمال، هو من الحيوانات الحاشرة، أي أن غذاءه يقوم بالأساس على أكل الحشرات ... وهو حيوان غير مضر، لأنه غير سام، بل إن بعض الهواة الغربيين يحتفظون به كحيوان أليف في بيوتهم .

من جهة أخرى يعتبر هو الغذاء المفضل لعدد من حيوانات الصحراء، مثلا الورل، الفنك الصحراوي، الأفاعي، القنافذ وكذلك الغذاء المفضل لعدد من الطيور اللاحمة.

ومن السهل جدا، التعرف على أماكن وجود أسماك الرمال، يكفي فقط  تتبع الآثار الناتجة عن غطس هذه الأسماك في الرمال، في صورة مجموعات، غير أنه وجب الانتباه، حيث أن آثاره تشبه إلى حد كبير الآثار الخاصة بالأفاعي الصحراوية.

أما عن سلوكه الرئيسي في الحياة، فهو أنه يقضي فصل الشتاء كاملا في السبات، ولا يظهر إلا في فصل الربيع في أواخر شهر مارس، لكونه من ذوي الدم البارد ...  سمك الرمال هو كذلك من الحيوانات البيوضة، فهو يتكاثر بنفس الطريقة التي تتكاثر بها الأسماك في المحيطات، أي عن طريق البيض.

موطنها الأصلي، هو الصحاري العربية خاصة في شمال إفريقيا، هي كذلك تنتشر في بلاد الشام وتتوقف حدودها في جنوب الأردن.

هذا ويمكن تمييز جنس سمك الرمال من خلال اللون والحجم، حيث أن لون جسم أنثى سمك الرمال يميل إلى الأصفر، تقريبا لونها مثل لون الرمال، فيما الذكر يمتلك خطوطا بنية عريضة على منطقة الظهر، أما من حيث الحجم، فالذكور أكبر حجما من الإناث.

أسماك الرمال، هي الأكلة الشعبية لنسبة كبيرة من سكان الصحراء، فهم يأكلونها ظنا منهم أن لها فوائد صحية عديدة وأنها قادرة على شفائهم من العديد من الأمراض، منها : 

لدغات العقارب والثعابين السامة

أمراض المفاصل والروماتيزم

يزيل الصفار من الوجه

يقوي المناعة الذاتية

ينقي المعدة

كذلك يعتقد العديد من الرجال أنه يعزز قدراتهم الجنسية 

وهذا ليس كل شيء، هذه فقط بعض من تلك الفوائد الصحية التي يُعتقد أن سمك الرمال يشفيها.

وهذه الفوائد، الصحية المحتملة هي التي جعلت منه تجارة مربحة، فاتجه عديدون لامتهان صيده وبيعه فيما بعد .... 

غير أن اصطياده ليس بالعملية السهلة، على العكس من ذلك هو عملية محفوفة بالمخاطر، حيث أن الصياد عليه أن يتحمل عددا من الظروف القاسية، التي تفرضها هذه العملية، ومنها: 

 السير لمسافات طويلة ولمدة زمنية كبيرة في الرمال العميقة والمرهقة

تحمل حرارة الشمس المفرطة 

احتمال التعرض للعطش بسبب المناخ الحار

خطر التعرض للحشرات التي تنتشر في الصحراء، لذا من المهم توخي الحذر

كما أنه من المهم جدا التحلي بالصبر، فالعثور على سمك الرمال لا يكون دائما بالسرعة المنشودة ... 

من ناحية أخرى، وجب أن يتحلى الصياد بالكثير من التركيز، وذلك بسبب الشبه الكبير بين آثار أسماك الرمال وآثار الأفاعي، فالخلط بينهما، خطأ يقع فيه الكثير من الصيادين المبتدئين.


ختاما، نتمنى أن تكون معبومات اليوم قد لاقت استحسانكم وأنها كانت مفيدة لكم ... دمتم في رعاية الله.

إرسال تعليق

0 تعليقات